أحدث الأخبار
  • 12:37 . أسعار النفط تتراجع في السوق الآسيوية بعد الهدوء في الشرق الأوسط... المزيد
  • 11:37 . بايدن يبلغ نتنياهو عدم مشاركة بلاده في أي رد انتقامي ضد إيران... المزيد
  • 11:28 . رئيس الدولة وأمير قطر يبحثان التصعيد الإيراني الإسرائيلي... المزيد
  • 11:07 . إعلام عبري: نتنياهو يقرر تأجيل اجتياح رفح... المزيد
  • 12:17 . أفغانستان.. وفاة 33 شخصاً جراء أمطار غزيرة وفيضانات... المزيد
  • 10:35 . باير ليفركوزن بطلاً للدوري الألماني لأول مرة في تاريخه... المزيد
  • 09:15 . توقعات بارتفاع النفط فوق 100 دولار بعد الهجوم الإيراني على "إسرائيل"... المزيد
  • 08:10 . رئيس الدولة وملك الأردن يؤكدان أهمية تنسيق الجهود العربية على خلفية الرد الإيراني... المزيد
  • 07:33 . ليفربول يبتعد خطوة عن لقب الدوري الإنجليزي بسقوطه أمام ضيفه كرستال بالاس... المزيد
  • 06:46 . إيران تقول إنها لا تنوي مواصلة الهجمات ضد "إسرائيل".. والأخيرة: سنرد في الوقت المناسب... المزيد
  • 06:05 . الإمارات تدعو طهران و"تل أبيب" إلى ضبط النفس وتجنيب المنطقة التصعيد... المزيد
  • 12:26 . "فلاي دبي" تعلن تأثر بعض رحلاتها بسبب الإغلاق المؤقت لمجالات جوية في المنطقة... المزيد
  • 12:18 . تباهى بدعمه المطلق للاحتلال.. ترامب: هجوم إيران يظهر ضعف أميركا في عهد بايدن... المزيد
  • 12:03 . مانشستر يونايتد يتعادل بشق الأنفس مع بورنموث بالدوري الإنجليزي... المزيد
  • 12:02 . اليوم.. العروبة يواجه التعاون ودبا الفجيرة مع الجزيرة في الجولة 27 لدوري الهواة... المزيد
  • 12:01 . بمساعدة طائرات أمريكية وبريطانية.. "إسرائيل" تتحدث عن إسقاط كل الصواريخ والطائرات التي أطلقتها إيران... المزيد

مانشستر سيتي يتعثر على أرضه وفوزان كبيران لأرسنال وليفربول في الدوري الإنجليزي

رويترز – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 18-02-2024

سجل رودري هدفا في آخر عشر دقائق لينقذ مانشستر سيتي من الخسارة على ملعبه ويمنحه التعادل 1-1 أمام تشيلسي في مباراة قمة بالدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم السبت.

ومنح تعادل مانشستر سيتي متنفسا لليفربول المتصدر (57 نقطة) ووصيفه أرسنال (55 نقطة)، بعد أن ارتفع رصيد بطل الدوري الإنجليزي في آخر ثلاث مواسم نقطة واحدة فقط إلى 53 نقطة وله مباراة مؤجلة.

وحرم تشيلسي مانشستر سيتي من تحقيق الفوز السابع له على التوالي في الدوري الإنكليزي، ليتعادل للمرة الخامسة هذا الموسم.

ورفع تشيلسي رصيده إلى 35 نقطة، في المركز العاشر في جدول الترتيب.

وتقدم تشيلسي بالهدف الأول على ملعب الاتحاد قبل ثلاث دقائق من الاستراحة، بعد هجمة مرتدة سريعة بدأها نيكولاس جاكسون الذي تقدم على الجناح الأيمن ومرر الكرة نحو رحيم سترلينغ غير المراقب على الجهة الأخرى الذي استلمها وراوغ آخر مدافع قبل أن يضع الكرة في الشباك.

وضغط مانشستر سيتي بكل خطوطه تقريبا بحثا عن هدف التعادل بعد نهاية الاستراحة، وفي المقابل اعتمد تشيلسي على المرتدات.

وأهدر سيتي عددا كبيرا من الفرص وسط تألق واضح من جورجي بيتروفيتش حارس تشيلسي، الذي أنقذ مرماه من تسديدات إرلينج هالاند وفيل فودن.

وأضاع هالاند بغرابة فرصة ثمينة لتسجيل التعادل في الدقيقة 78 بعد تمريرة عرضية متقنة من كيفن دي بروين قابلها المهاجم النرويجي غير المراقب بضربة رأس من مسافة قريبة لكن الكرة خرجت فوق العارضة.

وأسفر ضغط سيتي أخيرا عن تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 83 عن طريق رودري، الذي أطلق تسديدة مباشرة بقوة من داخل المنطقة، اصطدمت في أحد مدافعي تشيلسي وسكنت الشباك.

أرسنال يكتسح

وواصل أرسنال مطاردة صدارة ترتيب الدوري بفوزه 5-صفر خارج أرضه على بيرنلي في مباراة تألق فيها الثنائي مارتن أوديغارد وبوكايو ساكا ليحقق انتصاره الخامس على التوالي في 2024.

وتمكن أرسنال، الذي فاز 6-صفر على وست هام يونايتد في الجولة الماضية، من تسجيل 21 هدفا في آخر خمس مباريات، وكان يمكنه إضافة المزيد من الأهداف بسهولة أمام بيرنلي.

وسجل أوديغارد هدفا وصنع آخر، فيما سجل ساكا هدفين، ليرفع أرسنال رصيده إلى 55 نقطة بفارق نقطتين عن ليفربول المتصدر الذي فاز في وقت سابق اليوم 4-1 على برنتفورد.

وتقدم أوديغارد لأرسنال بعد أربع دقائق فقط من انطلاق المباراة، بعد أن استلم الكرة على حدود المنطقة وأطلق تسديدة قوية بقدمه اليسرى سكنت الشباك.

وحصل لياندرو تروسار على ركلة جزاء في الدقيقة 39 بعد تعرضه للعرقلة داخل منطقة الجزاء، ولم يتردد الحكم في احتسابها.

وتقدم ساكا لتسديد ركلة الجزاء في الدقيقة 41 ليحولها بنجاح في المرمى، رغم محاولة حارس بيرنلي الذي كان قريبا من التصدي للكرة.

وأضاف ساكا الهدف الثاني له والثالث لفريقه بعد دقيقتين من نهاية الاستراحة، محرزا هدفه 12 في الدوري هذا الموسم، إثر تمريرة من أوديجارد استلمها الجناح الإنجليزي وتوغل داخل المنطقة وسدد من زاوية ضيقة في مرمى أصحاب الأرض.

وتوقفت المباراة في الدقيقة 63 لبعض الوقت بعد أن سقط آرون رامسي لاعب بيرنلي واحتاج إلى استخدام الأوكسجين ليخرج على محفة بعد أن تعرض لإصابة في الركبة بعد تدخل من أوديجارد.

ورفع تروسار الفارق إلى أربعة أهداف في الدقيقة 66 بعد أن سدد كاي هافرتس الكرة داخل المنطقة لكنها اصطدمت في الدفاع لتتهيأ أمام الجناح البلجيكي الذي سدد مباشرة في الشباك.

وسجل هافرتس الهدف الخامس قبل 12 دقيقة على صفارة النهاية، بعد تصرف ذكي في تنفيذ رمية تماس إذ تحرك المهاجم الألماني للأمام متقدما على دفاع بيرنلي ليحصل على الكرة ويتوغل داخل المنطقة ويسدد بهدوء في المرمى.

وكان يوم فينسن كومباني مدرب بيرنلي عصيبا، إذ كان عليه مشاهدة المباراة من المدرجات بعد إيقافه للحصول على الإنذار الثالث هذا الموسم، وتحولت الأمور من سيئ إلى أسوأ.

صلاح يعود

سجل محمد صلاح هدفا وقدم تمريرة حاسمة في مشاركته الأولى بعد تعافيه من الإصابة ليقود ليفربول للفوز 4-1 على مضيفه برنتفورد.

ودخل صلاح، الذي غاب عن المباريات السابقة منذ إصابته مع منتخب مصر في كأس أمم أفريقيا، بديلا في الدقيقة 44 من الشوط الأول بعد إصابة ديوجو جوتا.

وافتتح داروين نونيز التسجيل في الشوط الأول، وانتهت المباراة فعليا بأهداف أليكسيس ماك أليستر وصلاح عقب انطلاق الشوط الثاني.

وقلص إيفان توني الفارق لبرنتفورد، لكن كودي جاكبو سجل الهدف الرابع لليفربول الذي حقق فوزا مريحا.

وفيما يبدو أنها واحدة من أشرس المنافسات على اللقب في السنوات الأخيرة، يستضيف فريق بيب جوارديولا، مانشستر سيتي، الذي يراه الكثيرون مرشحا بقوة بأفضلية لعب مباراتين أقل، تشيلسي مساء اليوم، بعد أن يزور أرسنال منافسه بيرنلي.

ورغم أن فريقه حقق فوزه السادس في آخر سبع مباريات بالدوري، كانت هناك أنباء سيئة للمدرب يورجن كلوب، الذي يعاني فريقه بالفعل من قائمة طويلة من الإصابات، إذ خرج كل من كورتيس جونز وديوجو جوتا في الشوط الأول للإصابة، بينما استبدل نونيز بين شوطي المباراة.

وكان مدرب ليفربول يفتقد بالفعل جهود عدد من اللاعبين الأساسيين بسبب الإصابة بمن فيهم حارس المرمى أليسون بيكر وترينت ألكسندر-أرنولد ودومينيك سوبوسلاي.

وقال كلوب للصحفيين عندما سئل عن الإصابات الأخيرة "هذا ليس جيدا حقا. لكننا لا يمكننا تغيير ذلك بعد الآن.

"في هذه الحالات، يمكن أن ينخفض المستوى، لكن ما حدث عكس ذلك تماما. لقد لعبنا مباراة استثنائية. إنها أفضل مباراة على الإطلاق منذ أن كنت مع ليفربول هنا في برنتفورد".

وظهر كلوب محبطا على الخط إذ دخل برنتفورد في تحديات بدنية وأجبر ليفربول على العودة للخلف في البداية، كما أهدر توني عدة فرص، ولكن الفريق الزائر افتتح التسجيل بإنهاء رائع من نونيز في الدقيقة 35.

وتلقى جوتا كرة طويلة من فيرجيل فان دايك ليمررها بضربة رأس رائعة إلى نونيز، لينطلق مهاجم أوروجواي نحو منطقة الجزاء قبل أن يسدد الكرة ببراعة فوق الحارس فليكن مسجلا هدفه التاسع في الدوري هذا الموسم.

وشارك صلاح كبديل لجوتا وسنحت له فرصتان في كل شوط لإضافة اسمه لقائمة مسجلي الأهداف.

وصنع المهاجم المصري الهدف الثاني لليفربول في الدقيقة 55، بعدما أرسل تمريرة من الجهة اليمنى إلى ماك أليستر الذي تجاوز المدافع وسدد في الشباك.

وسجل صلاح بعد 13 دقيقة من الهدف الثاني عندما تلقى جاكبو كرة طويلة من الحارس البديل كويمين كيلير هيأها بضربة رأس لينقض صلاح على الكرة متغلبا على ناثان كولينز قبل أن يسدد بقدمه اليسرى.

وقلص توني الفارق في الدقيقة 75 عندما تابع الكرة المرتدة بعد أن تصدى كيليهر لتسديدة سيرجيو ريجيلون بشكل رائع لكن ليفربول حسم المباراة عندما سجل جاكبو الهدف الرابع.

وتلقى اللاعب الهولندي، الذي حل بدلا من نونيز بين الشوطين، تمريرة من دياز ليسدد بيسراه في الشباك.

وقال توماس فرانك مدرب برنتفورد الذي بقي فريقه في المركز 14 برصيد 25 نقطة "أعتقد أننا كنا رائعين في أول 35 دقيقة وحصلنا على الكثير من الفرص الجيدة، كان يجب أن نظهر الجودة أو الهدوء ولكن بعد ذلك استقبلنا الهدف الأول.

"إذا كنت تريد التغلب على أفضل الفرق في الدوري الإنجليزي، فيجب أن تكون مثاليا، لسوء الحظ لم نكن كذلك اليوم".

َ